منتديات أبوفارس لجميع ما تتمناه

عن شداد بن أوس ‏‏رضي الله عنه ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏سيد ‏‏الاستغفار أن تقول{ اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت} قال ومن قالها من النهار موقنا بها فمات من يومه قبل أن يمسي فهو من أهل الجنة ومن قالها من الليل وهو موقن بها فمات قبل أن يصبح فهو من أهل الجنة  .رواه البخاري

المواضيع الأخيرة

» لا يمكنني الرد في قسم:
الخميس يناير 13, 2011 1:11 am من طرف TooOooP

» نبذة عن الأنبياء الذين ذكرو في القران
الخميس يناير 06, 2011 11:48 pm من طرف AzooOooZ

» الصورة التي شل الله يد مصممها
الخميس يناير 06, 2011 11:20 pm من طرف AzooOooZ

» كله من الثلج
الأربعاء يناير 05, 2011 7:23 am من طرف sony3 for EvEr

» ولا الضالين قصة واقعية
الأربعاء يناير 05, 2011 7:21 am من طرف sony3 for EvEr

» ملائكة تنقذ فتاة من الاغتصاب
الأربعاء يناير 05, 2011 7:17 am من طرف sony3 for EvEr

» خانته ومازال يحبها
الأربعاء يناير 05, 2011 7:10 am من طرف sony3 for EvEr

» فساد شرطة البحرين
الأربعاء يناير 05, 2011 6:59 am من طرف sony3 for EvEr

» صورةاول مرة اشوفها
الأربعاء يناير 05, 2011 6:44 am من طرف sony3 for EvEr

التبادل الاعلاني


    احكام فقهية قد تخفى علينا

    شاطر
    avatar
    أبوفارس
    Admin

    عدد المساهمات : 184
    تاريخ التسجيل : 22/09/2010
    العمر : 23

    احكام فقهية قد تخفى علينا

    مُساهمة  أبوفارس في الخميس أكتوبر 21, 2010 3:16 am

    حكم صلاة المنفرد خلف الصف


    أرجو من سماحتكم إفادتنا عن صلاة الرجل منفرداً خلف الصف في الفريضة هل هي صحيحة أم عليه الإعادة؛ كما أمر النبي صلى الله عليه وسلم الرجل الذي رآه منفرداً خلف الصف بالإعادة، وهل هذا الحديث صحيح أم غير صحيح أم منسوخ أم يتضارب مع أحاديث أخرى في هذا الصدد؟
    نرجو توضيح ذلك توضيحاً شافياً كافياً؛ لأنه كثر الجدل في ذلك، وهل يجوز لمن أتى إلى المسجد والصف الأول منه منته ويخشى فوات الركعة أن يسحب رجلاً من وسط الصف أم يكبر ويدخل في الصلاة أم ينتظر، مع العلم أنه إذا انتظر يخشى فوات الركعة؟ أفتونا بارك الله فيكم.




    لا يجوز للمسلم أن يصلي خلف الصف وحده؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا صلاة لمنفرد خلف الصف))[1]، وإذا صلّى وحده وجب عليه أن يعيد، لهذا الحديث وللحديث الذي ذكرته في السؤال وهما حديثان صحيحان.
    وليس له أن يجر من الصف أحداً؛ لأن الحديث الوارد في ذلك ضعيف، وعليه أن يلتمس فرجة في الصف حتى يدخل فيها أو يصف عن يمين الإمام إن تيسر ذلك، فإن لم يتيسر له ذلك انتظر حتى يوجد من يصف معه ولو فاتته ركعة، هذا هو الأصح من قولي العلماء للأحاديث المذكورة وغيرها مما جاء في هذا المعنى.
    والواجب على أهل العلم في مسائل التنازع ردها إلى الله ورسوله وعدم التقليد في ذلك؛ لقول الله عز وجل: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً[2]، ولقوله سبحانه: وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ[3] والله ولي التوفيق.
    من موقع الشيخ عبالعزيز بن باز

    [1] أخرجه الإمام أحمد في أول مسند المدنيين ، حديث على بن شيبان رضي الله عنه برقم 15708 .


    [2] سورة النساء، الآية 59.


    [3] سورة الشورى الآية 10.






    نشر في كتاب الدعوة ، الجزء الثاني ، ص 106 - مجموع فتاوى ومقالات متنوعة المجلد



    رقـم الفتوى : 14806عنوان الفتوى :حكم صلاة المنفرد خلف الصف، وكيف يفعل لتجنب ذلكتاريخ الفتوى :17 محرم 1423 / 31-03-2002السؤال ما هو حكم صلاة الرجل منفردا خلف الصف؟ وهل له أن يسحب أحد المصلين في الصف الذي أمامه أم يصلي منفرداً.



    وجزاكم الله خيراً.




    الفتوىالحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:




    فصلاة المنفرد خلف الصفوف دون عذر صحيحة مع الكراهة، وتنتفي الكراهة بوجود العذر، وهذا مذهب جمهور الفقهاء: الحنفية، والشافعية، واستدلوا على ذلك بما رواه البخاري عن أبي بكرة : أنه انتهى إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهو راكع، فركع قبل أن يصل إلى الصف، فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم فقال: "زادك الله حرصاً ولا تعد" .



    ، وذهب المالكية إلى جواز الصلاة منفردا خلف الصف، وهذا نص خليل: ونقل المواق عن ابن رشد أن من صلى وترك فرجة بالصف أساء ا.هـ قال والمشهور أنه أساء ولا إعادة عليه. وذهب الحنابلة إلى أنه تبطل صلاة من صلى وحده ركعة كاملة خلف الصف منفرداً دون عذر، لحديث وابصة بن معبد : "أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى رجلاً يصلي خلف الصف وحده، فأمره أن يعيد" رواه الترمذي وقال: حديث حسن، ورواه ابن حبان في صحيحه.


    قال الجمهور: يؤخذ من حديث أبي بكرة عدم لزوم الإعادة .


    وعليه، فإن الأمر الذي ورد في حديث وابصة بن معبد بالإعادة إنما هو على سبيل الاستحباب، جمعاً بين الدليلين.


    وأما بيان كيفية تصرف المأموم ليجتنب الصلاة منفرداً خلف الصف فهي كما يلي:


    من دخل المسجد وقد أقيمت الجماعة، فإن وجد فرجة في الصف الأخير وقف فيها، وإن وجد الفرجة في صف متقدم فله أن يخترق الصفوف ليصل إليها لتقصير المصلين في تركها.


    ومن لم يجد فرجة في أي صف فقد اختلف الفقهاء فيما ينبغي أن يفعله حينئذ:


    فقال الحنفية: ينبغي أن ينتظر من يدخل المسجد ليصطف معه خلف الصف، فإن لم يجد أحداً وخاف فوات الركعة جذب من الصف إلى نفسه من يعرف منه علماً وخلقاً، فإن لم يجد وقف خلف الصف بحذاء الإمام ولا كراهة حينئذ، لأن الحال حال العذر، هكذا ذكر الكاساني في بدائع الصنائع .


    وقال المالكية: من لم يمكنه الدخول في الصف، فإنه يصلي منفرداً عن المأمومين، ولا يجذب أحداً من الصف، وإن جذب أحداً فعلى المجذوب أن لا يطيعه .


    والصحيح عند الشافعية: أن من لم يجد فرجة ولا سعة، فإنه يستحب أن يجر إليه شخصاً من الصف ليصطف معه، لكن مع مراعاة أن المجرور سيوافقه، وإلا فلا يجر أحداً منعاً للفتنة، وإذا جر أحداً فيندب للمجرور أن يساعده لينال فضل المعاونة على البر والتقوى .


    وقال الحنابلة: من لم يجد موضعاً في الصف يقف فيه وقف عن يمين الإمام إن أمكنه ذلك، فإن لم يمكنه الوقوف عن يمين الإمام فله أن ينبه رجلاً من الصف ليقف معه، وينبهه بكلام أو بنحنحة أو إشارة، ويتبعه من ينبهه .


    وظاهره وجوباً، لأنه من باب ما لم يتم الواجب إلا به، ويكره تنبيهه بجذبه - نصاً - واستقبحه الإمام أحمد وإسحاق لما فيه من التصرف فيه بغير إذنه.


    وصحح ابن قدامة في المغني جواز الجذب بقوله: (لأن الحالة داعية إليه، فجاز كالسجود على ظهره أو قدمه حال الزحام، وليس هذا تصرفاً فيه، إنما هو تنبيهه ليخرج معه، فجرى مجرى مسألته أن يصلي معه ).


    وقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "لينوا بأيدي إخوانكم" فإن امتنع من الخروج معه لم يكرهه وصلى وحده.


    والحديث المذكور: "لينوا بأيدي إخوَانكم...إلخ" رواه أبو داود بإسناد صحيح، نص على ذلك النووي في المجموع.


    والله أعلم
    avatar
    sony3 for EvEr
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 138
    تاريخ التسجيل : 09/12/2010
    العمر : 22
    الموقع : www.kooora.com

    رد: احكام فقهية قد تخفى علينا

    مُساهمة  sony3 for EvEr في الإثنين ديسمبر 20, 2010 9:08 am

    تسلم والله ويعطيك العافية على مجهودك الرااااااااائئئئئععععع



    avatar
    TooOooP
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 139
    تاريخ التسجيل : 02/12/2010
    الموقع : http://a7la-2011.montadarabi.com

    رد: احكام فقهية قد تخفى علينا

    مُساهمة  TooOooP في الإثنين ديسمبر 20, 2010 6:54 pm

    يعطيك العافيه

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يناير 18, 2019 1:51 am